domenica 26 giugno 2011

لتلاميذ الباكالوريا :la langue arabe Première année




la langue arabe Première année اللغة العربية للسنة الاولى





la langue arabe Première année اللغة العربية للسنة الاولى







الحال



ملاحظة الأمثلة :

1)يستخدم الإشهار الإيحاء والإقناع (مستغلا)ميل الفرد إلى المسايرة والتقليد.

2)من أساليب الإشهار التكرار والاستمرار(لافتا)نظر المستهلك إلى المنتج.

3)اشهرت الشركة منتجها (مغرية)مستهلكيه،فعرضت وصلاته الاشهارية في القنوات الفضائية(مصورة).

4)لقد ظهرت صورة المنتج (مؤثرة)بألوانها وإيقوناتها وخطابها.

5)قدم مسوق البضاعة(يرتدي قميصا)عليه العلامة الدالة على المنتج،ثم استقبله التجار(وهم مبتسمون).

التحليل

آ)تعريف الحال

- المثالان 1+2- نوع المقولة التي تنتمي إليها الكلمتان(مستغلا+لافتا) ------> صفة

-(مستغلا+لافتا)}---> تصفان حالة ذات معينة هي:الإشهار. يطلق على هذه الصفة اسم:الحال.

- المثال 3:- الحال (مغرية)-----> تبين هيأة الفاعل----->الشركة

- الحال(مصورة)------> تبين هيأة المفعول------> وصلات

------- >يسمى الفاعل أو المفعول----------> صاحب الحال

- السمة الإعرابية للحال في الكلمتين هي: النصب

- الحال فضلة : يمكن حذفها وتظل الجملة تامة المعنى .

- الحال يطابق صاحبه في سمة الجنس (التذكيروالتانيث)وفي سمة العدد(الإفراد والتثنية والجمع)

استنتاج :

الحال وصف منصوب يقع في جواب (كيف )ويرد في صورة فضلة يمكن الاستغناء عنها،ويأتي ليبين هيأة صاحب الحال.

ب)سمات الحال :

- المثال4:

-السمة الصرفية للحال(مؤثرة)--------> صفة مشتقة نكرة

- السمة التركيبية ............. --------- >فضلة يمكن الاستغناء عنها-------- >تحمل علامة النصب.

- السمة الدلالية ............... -------> تدل على الهيأة المقترنة بصاحب الحال.

استنتاج :

يتميز الحال بسمات هي:

- سمات صرفية: { الحال صفة مشتقة نكرة }

- سمات تركيبية : { الحال فضلة يمكن الاستغناء عنها ، حاملة لسمة النصب }

- سمات دلالية : {الحال يرد للدلالة على الكيف أو الهيأة المقترنة بصاحب الحال }

ج) أنواع الحال

-الحال في الأمثلة {1+2+3+4}-------- ورد مفردا ( كلمة واحدة بسيطة ومفردة : مستغلا – لافتا – مغرية – مؤثرة )

- الحال في المثال 5 : --------> ورد في صورة مركبة .

+المعطى الأول : الحال في صورة: جملة فعلية في محل نصب حال-----> جملة تتركب من فعل يرتدي وفاعل تقديره هو وهي جملة تؤول بمفرد { مرتديا }

+المعطى الثاني : الحال ورد في صورة جملة اسمية -----> تتركب من مبتدأ وخبر ، وتؤول بمفرد في محل نصب {مبتسمين }

ملاحظة :{الحال الذي ورد في الجملة الأولى من المثال الخامس لا يتضمن رابطا ظاهرا }

{الحال الذي ورد في الجملة الثانية في المثال الخامس يتضمن رابطا ظاهرا هو الواو المقترن بضمير"هم" العائد على الفاعل ويسمى هدا الرابط واو الحال }

استنتاج :

الحال نوعان :

- الحال المفرد : وهو ما جاء على صورة كلمة واحدة منصوبة مباشرة

- الحال الجملة : وقد يأتي على صورة جملة فعلية أو اسمية تؤول بمفرد في محل نصب .




 

التمييز







Cours et exercices en arabe دروس و تمارين في اللغة العربية



أمثلة:



) أوصى التقرير الممتلئ أخبارا عن وضعية...

2)أ -اشترى رطلا عسلا، ب- اشترى رطلا من عسل. ج- ابتاع رطل عسل



3) أ- ابتاع صاعا تمرا . ب- اشترى كيلو غراما لحما . ج- باعه فلانا أرضا. د- حصل على إحدى عشرة وثيقة.



4) أ- امتلأ القلب سرورا.ب- آسيا أكثر من افريقيا سكانا





التركيب:



- التمييز اسم ذات جامد فضلة منصوب يرد لإزالة الإيهام وتخصيص دلالة ذات مبهمة يبينها ويفسر معناها.



ويتكون التمييز من مكونين: المميز ويسمى التمييز عادة ثم المميز وهو الذات التي يأتي التمييز لتبيانهما.



- يتصف التمييز بعدد من السمات:



أ- سمات صرفية: تتمثل في ورود التمييز اسما جامدا نكرة.



ب- سمات تركيبية: تتجلى في ورود التمييز فضلة منصوب يمكن الاستغناء عنها.



ج- سمات دلالية: تكمن في قيام التمييز بوظيفة التخصيص الدلالي لمعنى الجملة، عبر تبيانه خاصة متعلقة بالمميز.



- التمييز بالنظر إلى طبيعة المميز ، نوعان:



أ- تمييز مفرد: وهو ما كان فيه المميز جليا ملفوظا في الجملة دالا على المقادير : كيل أو وزن أو مساحة لقياس أو عدد.



ب- تمييز نسبة أو جملة : وهو التمييز الذي يرد فيه المميز محذوفا ملحوظا يمكن تأويله من خلال المعنى العام للجملة. ويمكن فهمه عبر نسبة العالم إلى معموله ، كنسبة الفعل إلى فاعله.





تمارين تطبيقية





ضع خطا تحت التميز مع ذكر نوعه :





- مدينة مراكش من أكثر المدن المغربية جلبا لسكان



- جنيت من نخلة الحديقة كيلو غراما بلحا



- يبلغ ارتفاع منارة الكتبية سبعة وستين مترا



امتلأ البيت سرورا



الحل



- مدينة مراكش من أكثر المدن المغربية جلبا لسكان تميز جملة



- جنيت من نخلة الحديقة كيلو غراما بلحا تميز مفرد



- يبلغ ارتفاع منارة الكتبية سبعة وستين مترا تميز مفرد



- امتلأ البيت سرورا تميز جملة



ضع الامتلة التالية في جدول تحدد فيه التميز نوعه والمميز





- حصل الطالب علي عشرين نقطة



- يشتغل بالجريدة سبعة عشر صحفيا



- الصين أكتر من المغرب سكانا



- يملك خمسة عسرة قصة





الحل





نوعه

المميز

نوعه

التميز





العدد







العدد







////////////







العدد







عشرين







سبعة عشر







//////////////







خمسة عشر



مفرد







مفرد







جملة







مفرد



نقطة





صحفيا







سكانا







قصة









عين مكونات التميز وسماته الصرفية والتركيبية والدلالية في التراكيب التالية انطلاقا من جدول واصف





- في السنة اثنا عشر شهرا



- اشتري كيس دقيق



- امتلأ القلب سرورا



- اشتري كيلوغراما لحما





الحل





السمة الدلالية

السمة التركيبية

السمة الصرفية

التميز





تخصيص معني الجملة





// // //





تخصيص المعني





// // //



منصوب جوازا





منصوب





منصوب وجوبا





منصوب جوازا



اسم نكرة جامد





اسم جامد نكرة





// // //





// // //



شهرا





دقيقا





سرورا





لحما









إيت بجملتين يكون في الأولي مميز دالا علي الكيل والثانية مميز دال علي الوزن.





الحل





1- اشتري كيلوغراما درة



2- أكل صاعا ثمرا















العدد







Cours et exercices en arabe دروس و تمارين في اللغة العربية



: العدد الأصلي



لا حظ الأمثلة التالية



- اشتريت قلمين اثنين



- ربح الفلاح ثمانية أبقار



- حفظ التلميذ اثنا عشر درسا



- قرأت تسعة عشر كتابا



- كتبت ثلاثين صفحة في ساعة واحدة



- ألف الشاعر تسع و تسعون قصيدة



- كمثل حبة انبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة



- ليلة القدر خير من ألف شهر



- أكلت عشر كعكات



استنتاج



إن الأعداد الواردة في الأمثلة تدل على كم المعدود أ, مقداره و لا تدل على رتبته .



من الأعداد ما يتكون من كلمة واحدة و منها ما يتكون من كلمتين



الرابط بين ما يتكون من كلمتين مزج



يوجد من هذه الأعداد ما هو معرب . بحيث تحمل العلامة الإعرابية الملائمة لموقعه . ومنها ما هو مبني . أي يحمل علامة إعرابية واحدة بصرف النظر عن موقعه الإعرابي



- ان ما هو معرب تتناسب علامته الإعرابية مع صيغة الصرفية



- يفتح حرف الشين في لفظ عشر إذا كان المعدود مذكرا



- و يمكن إذا كان المعدود مؤنثا



- إذا رجعنا و تأملنا الأمثلة السابقة نجد أن



- ورد المعدود بعد العدد إلا مع العددين واحد وا ثنين



- طابق العدد مفرد معدودة في الجنس بالنسبة للأعداد . واحد . و اثنين .و اثنا عشر بجزأيه .



- خالف العدد مفرد معدودة في الجنس بالنسبة للأعداد 7.8.10



- لا علاقة بين العدد ومعدوده في الجنس بالنسبة للأعداد 30.100



- 100 لأنها تلزم صورة واحدة في كل الحالات .



- خالف الجزء الأول من العدد (تسعة و تسعون) معدودة في الجنس



- أما الجزء الثاني المعطوف فيلزم صورة واحدة أيا كان جنس المعدود .



- خالف الجزء الأول من العدد (تسعة عشر) معدودة في الجنس وطابقه في الجزء الثاني.



- طابق المعدود عدده في التثنية بالنسبة للعدد اثنتي



- ورد المعدود مفردا بعد الأعداد 1000.100.99.19.12



- ورد المعدود منصوبا على التمييز بالنسبة للأعداد 99.30.12 .



II: العدد الترتيبي



لا حظ المثال التالي



كنت دوما الثانية في القسم



استنتاج



العدد يأتي بعد معدوده فيصفه و يدل على ترتيبه



- أنه يرد على صيغته فاعل باستثناء لفظ (أول)



- أنه يطابق معدوده في جميع الأحوال .













الأمر و النهي







Cours et exercices en arabe دروس و تمارين في اللغة العربي







الأمثلة:



1) قال الله تعالى : " واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا".



ب- قال الله تعالى:" لينقف ذو سعة من سعته".



ج) دعا إمام المصلين يوم الجمعة إلى التضامن، فقال: " حي على الصلاة، حي على الفلاح"



د- قال الحريري: سامح أخاك إذا خلط * منه الإصابة بالغلط



هـ- يدعو المؤمن ربه فيقول: " رب طهر نفسي، وافتح بصيرتي..."



و- حث العامل زملائه قائلا: " سعيا إلى تنمية الوطن، لتتحقق الأماني:.



2) أ- قال تعالى: " ولا تجسسوا ، ولا يعتب بعضكم بعضا"



ب- جاء في القرآن الكريم : " ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا "



ج- لا تحتجب عن العيون أيها القمر.



د- قال ابن سعيد المغربي: فلا تطل حبل النوى إنني والله أشتاق إلى طلعتك.





تركيب:



- الأمر أسلوب إنشائي طلبي يدل على طلب حصول الفعل، على وجه الاستعلاء والاستلزام . ويتحقق بصيغ هي:



فعل الأمر، والمضارع المتصل بلام الأمر، والمصدر النائب عن فعل الأمر. وقد يؤدي دلالات استلزامية، كالالتماس والدعاء ولاترغيب والتمني والتخيير...



تستفاد من مقام المتخاطبين وسياق الكلام.



- النهي أسلوب إنشائي يعني طلب الكف عن الفعل، على وجه الاستعلاء ، يتحقق بواسطة الفعل المضارع المجزوم والمسبوق بلا الناهية.



ويؤدي خرق شرط الاستعلاء إلى خروج النهي عن معناه الحقيقي، ليفيد دلالات استلزامية مثل: الدعاء والتمني والعتاب والالتماس والنصح والإرشاد.













الإستفهام







ملاحظة الأمثلة :

أ-هل قرأت مسرحية اوديب ملكا لتوفيق الحكيم ؟

ب-قال تعالى :(أليس الله بأحكم الحاكمين ؟)س.الواقعة –الآية : 72

ج-قال تعالى :(وإذ قال إبراهيم لأبيه آزر أتتخذ أصناما آلهة ؟)س.الأنعام الاية74

د-قال تعالى على لسان النبي سليمان عليه السلام:(مالي لا أرى الهدهد ؟)س.النمل الآية 20

ه- ما كل هدا الجهل بقصص الأنبياء ؟

و-قال الشاعر : حتى متى أنت في لهو وفي لعب والموت نحوك يهوي فاتحا فاه؟

ز- قال قيس بن الملوح : أسرب القطا هل من يعير جناحه ؟ لعلي لمن هويت قد أطير

التحليل :

المثال الأول أ : المتكلم أو السائل متردد بين ثبوت قراءة المخاطب للمسرحية ونفيها، لذلك يسال عنها ويطلب معرفتها ،فيكون الجواب بالإثبات أو النفي .

استنتاج : الاستفهام هو طلب العلم بشيء لم يكن معلوما من قبل بأداة خاصة.

باقي الأمثلة : الدلالات الاستلزامية للاستفهام :

يخرج الاستفهام عن معناه الحقيقي إلى دلالات استلزامية تفهم من سياق الكلام ومقام المتخاطبين إذا تم خرق شرط من الشروط المقامية التي ينجز فيها الاستفهام الحقيقي:

-أن يكون المستفهم جاهلا بمعلومة ما .

-يفترض المستفهم أن المخاطب يعرف هذه المعلومة.

-أن يكون المستفهم راغبا في معرفة هذه المعلومة.

-أن يدخل المستفهم عنه في باب الممكن حصوله .

لاحظ الأمثلة التالية:

المثال ( ب )-في هذا المثال تم خرق الشرط الأول والثالث فالمتكلم يريد هنا حمل المخاطب على الإقرار بما يعرفه . الاستفهام هنا نقول بأنه يفيد الإقرار او التأكيد . وأمثلته كثيرة في القران الكريم (قال تعالى: الم نشرح لك صدرك؟ وقوله : الم يجدك يتيما فآوى ؟ ....)

المثال (ج)-الاستفهام في هذا المثال خرج عن معناه الحقيقي- تم خرق الشرط الاول والثالث - إلى دلالة استلزامية يفيدها السياق ومقام المتخاطبين ، وهي الإنكار فالمنكر هنا هو الفعل أي اتخاذ الأصنام آلهة . توضيح : يخرج الاستفهام إلى معنى الإنكار عندما يكون المستفهم عنه أمر منكر شرعا أو عرفا مثل قولك لمن يقف بدراجته في طريق عام من غير سبب :أتعوق غيرك عن السير في الطريق ؟

المثال (د)-في هدا المثال تم خروج الاستفهام عن معناه الحقيقي إلى معنى التعجب لان الهدهد كان لا يغيب عن النبي سليمان إلا بإذنه فلما لم يره تعجب من عدم رؤيته .المتعجب منه هو غيبة الهدهد من غير إذن .

المثال (ه)-الاستفهام خرج إلى معنى الاستهزاء

المثال (و)-الاستفهام خرج إلى معنى الاستبطاء . السؤال دال على استبطاء تحقق المسؤول عنه وهو الإقلاع عن اللهو واللعب . ومن أمثلته أيضا :(كم دعوتك؟ - كم انتظرتك ؟ - متى يعود الاستقرار إلى ربوع العراق؟ )

المثال (ز)-في هدا المثال تم خرق الشرط الأخير فالمستفهم عنه لا يدخل في باب الممكن حصوله (استعارة الشاعر لجناح الحمام ) لهدا خرج الاستفهام إلى معنى التمني.

استنتاج

يخرج الاستفهام عن معناه الحقيقي إلى دلالات استلزامية يحددها سياق الكلام ومقام المتخاطبين مثل :

-التقرير أو التأكيد

-الاستبطاء

-الإنكار

-التعجب

-الاستهزاء

-التمني...............................................


 


التمني و النداء







التمني و النداء





الأمثلة:



1)- أ- ليت الرجل لم يهاجر.



ب- ليت كل المهاجرين يعودون قبل متم السنة.



ج- لعل أصدقائنا يصلون غدا



د- لو / لعل كل المهاجرين يمحون تجربة الهجرة من ذكرياتهم



2)- ياعمالنا في المهجر؟، المغرب وطنكم



ب- أأصدقائي، إن الهجرة من معضلات العصر.



ج- أصدقائي، إن الهجرة من معضلات العصر.



د- قال أبو نواس: يارب إن عظمت ذنوبي كثرة، فلقد علمت بأن عفوك أعظم.



هـ،- قال يكتب أب إلى ولده المقيم في المهجر فيقول: أبني لم تكن الهجرة يوما حلا للمشكلة.



و- ياحسرة على غرقي الهجرة السرية.



ز- قال الشاعر:



أفؤادي متى المتاب ألما* تصح والشيب فوق رأسي ألما.





تركيب:



- التمني هو طلب حصول شيء مرغوب فيه مستحيل أو مستبعد التحقق . ويؤدي ب: ليت " أو ما ناب عنها ( هل، لو ، لعل)



- النداء طلب إقبال المخاطب بأداة تنوب مناب فعل" أدعو" وأدوات النداء بعضها مخصص لنداء القريب: " الهجرة" و " أي" في حين أنا "يا"و" أيا وهيا" و " وا" و" أي" مخصصة لنداء البعيد. وقد ينزل البعيد منزلة القريب أو العكس، لإفادة معان بلاغية أخرى. ويخرج الندا عن ظاهرة معناه، التأدية معان استلزامية تستفاد من سياق الكلام ومقام التداول




 

الممنوع من الصرف







الممنوع من الصرف





تعريف الممنوع من الصرف

لممنوع من الصرف هو كل اسم أو صفة يتميز ب:





– مظهر صرفي :حيث أن الممنوع من الصرف لايتم تنوينه .



– مظهر إعرابي : حيث أن الممنوع من الصرف ينصب ويجر بالفتحة ويرفع بالضمة



مثال :يمر الجنين بعدة مراحل قبل ولادته .







* أنواع الممنوع من الصرف





ينقسم الممنوع من الصرف إلي :





– اسم الجنس :وهو يمنع من الصرف في الحالات التالية :ادا انتهي بألف التأنيث أو



ورد علي احدي صيغ منتهي الجموع التالية مفاعل .مفاعيل .فعالل .فعاليل .فواعل .فواعيل .أفاعيل أفاعل .فعائل



ميتال :استرجع المغرب صحراءه من العدو .





– الاسم العلم :يمنع من الصرف لعلة ثابتة وهي العلمية أو علة إضافية وهي :الانتهاء



بألف التانيت آو التانيت الصرفي أو الدلالي أو الانتهاء بألف ونون أو العجمية أو وردة علي صيغة الفعل أو التركيب المزجي أو صيغة "فعل "





مثال :التقيت مع عيسي البارحة غي مقهى الفردوس .







– الصفة : وهي تمنع من الصرف في الحالات التالية :الانتهاء بألف التانيت أو صيغة



افعل .فعلاء .أو فعلي .أو صيغة مفعل .فعال .أو فعل .



مثال :يلبس الناس في العيد ازهي الثياب لديهم وخاصة ما كان منها ابيض .





* حالات الممنوع من الصرف .





يصرف الممنوع من الصرف إذا اقترن بأداة التعريف أو جاء مضافا أو اقتضت دالك



الضرورة الشعري

المصادر


 

Cours et exercices en arabe دروس و تمارين في اللغة العربية



المصادر

الأمثلة:



1)أ- اللغة تواصل لا اتصال فقط، والفرق بينهما كبير، لأن الاتصال يكفي، لحدوثة ، إرسال من طرف واحد.



وليس التواصل كذلك".



ب)- إرسال المتكلم رسائل لغوية إلى المتلقي.



ج- أرسل المتكلم رسائل لغوية إلى المتلقي.



د- يرسل المتكلم رسائل لغوية إلى المتلقي.



2)أ- لم يكن له علم بما جرى.



ب- التواصل كفاية تمكن المرء من الانسجام مع المجتمع.



ج- أقول نجمه لم يمنع الجمهور من تقدير أعماله.



3)- أ- أعجبت الناقد كتابة الأديب الرواية



ب- أعجب الناقد بالكتابة الرفيعة للأديب .



4)-أ- قال تعالى:" ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض"



ب- وقال الله عز وجل:" أو إطعام في يوم ذي مسغبة يتيما ذا مقربة"



ج- التواصل تفاعل بين باث ومستقبل.





مصدر غير الثلاثي





الرباعي









الخماسي









السداسي







+ افعنلل، افعنلالا



افرنقع، افرنقاعا



+ افعلل، افعلالا



اكفهر، اكفهرارا



+ افعال، افعيلالا: اخضر، اخصرارا



+ استفعل ، استفعالا: استقر ، استقراء







+ تفعلل، تفعللا



تدرحرج،تدحرجا



+ تفعل ، انفعلا: تعلم ، تعلما



+تفاعل، تفاعلا: تواصل، تواصلا



+ أفعل، افعلالا: احمر ، احمرارا



+ افتعل، افتعالا: اقتسم ، اقتساما







+فعلل، فعللة،بعثر، بعثرة.



+أفعل، إفعالا، أبدع، إبداعا



+ فعل، تفعيلا: علم ، تعليما



+ فاعل، مفاعلة: ساهم ، مساهمة











المصادر غير العامة:



- تتيح اللغة العربية إمكانية صياغة مصادر بصيغ صرفية خاصة يمكن تحديديها في الأنواع التالية:



- المصدر الميمي: ما دل عل معنى مجرد ( حدث ) في أوله ميم زائدة ، وفق صيغة مفعل مثل: مطلب...



- المصدر الصناعي: كل لفظ زيدت في آخره ياء مشددة وتاء مربوطة مثل، تقدمية ، قابلية، مسؤولة ، أسبقية...



- مصدرة الحرة: ويرد على صيغة " فعلة" ليدل على وقوع الحدث مرة واحدة، مثل وقفة، نقلة...



- مصدر الهيئة: ويرد على صيغة " فعلة" ليدل على هيئة وقوع الحدث، مثل: وقفة، جلسة...





التركيب:



المصدر العام اسم يدل على حدث مجرد عن الزمن، يصاغ الثلاثي منه على صيغ صرفية عديدة غير قياسية.



بينما تتصف مصادر غير الثلاثي بالقياس والاطراد.



أما المصادر غير العامة فهي قياسية، في الغالب.



- تنقسم المصادر، بالنظر إلى معيار الدلالية، إلى نوعين: مصادر دالة على الحدث ننسند وظيفة دلالية إلى الفاعل متمثلة في دور المنفذ، ووظيفة دلالية إلى المفعول متجلية في دور المتقبل، ومصادر دالة على الذات لا ستند هذه الوظائف الدلالية.



- المصادر بالنظر إلى معيار التركيب العمل): ثلاثة أنواع:



أ- المصدر المضاف: وهو المصدر الذي يضاف إلى فاعله أو مفعوله، فيسند سمة الجر للمضاف إليه، وسمة النصب للمفعول.



ب- المصدر المنون: وهو المصدر الذي يقترن بالتنوين . ويعمل قليلا، فيسند سمة الرفع إلى الفاعل، والنصب للمفعول.



ج- المصدر المعرف: وهو المصدر الذي يقترن بأداة التعريف : أل" ويوصف عمله بالشاذ




 

النسبة







النسبة







الأمثلة:



ورد في نص " سمات الإبداع " ما يلي:



" ليس الإبداع مجرد محاكاة لشيء موجود، بل هو اكتشاف لعلاقات ووظائف جديدة، ووضح هذه العلاقات وتلك الوظائف في صيغ إبداعية مبتكرة...فمخترع الآلة البخارية لم يخترع البخار، والفنان التشكيلي لا يخترع الألوان أو المادة التي يرسم عليهما لوحته الفنية...إن الإبداع الفني فيه متعة وسعادة نفسية وروحية للناس...والحقيقة العلمية أن التفكير الإبداعي ...لا بد ( له) من ظروف اجتماعية مواتية ومشجعة.







التركيب:



النسبة صفة منسوبة من مقولات متعددة( اسم الحدث، اسم الذات ، اسم المكان، اسم الفاعل....) عبر إضافة ياء مشددة إلى الاسم المشتقة منه وكسر حرفه الأخير. وتضطلع النسبة بدور دلالي هام يتمثل في نعت الإسم الذي تدخل عليه وتخصيص دلالته. وتتحكم في عملية بناء وتكوين النسبة قواعد صوتية عديدة، وفق الطبيعة الصوتية والصرفية للإسم ( الإعلال، الانتماء بتا التأنيت أو بألف دالة على التأنيت . كون الحرف الأخير أصليا أو مزيدا...)


 






الإستعارة







ملاحظة الأمثلة:

1أ) جاء في نص (أخي الإنسان ) ما يلي : ومن أحقادنا الصما ء هدمنا تآخينا

ب) حاول تدبير رصيدك الزمني .

2)قال البحتري : أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكا من الحسن حتى كاد يتكلما

3)قال تعالى :(واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) س.آل عمران الآية 103

4)قال محمود حسن إسماعيل : شابت على أرضه الليالي وضيعت عمرها الجبال

التحليل : تعريف الاستعارة : تأمل جملة (هدمنا تآخينا ): تتضمن هده الجملة مجازا لغويا يتمثل في استعمال كلمة هدمنا في غير معناها الأصلي،لان التآخي لا يهدم ، فالذي يهدم هو البناء .ويمكن أن نحول الجملة إلى تشبيه فنتوصل إلى ما يلي : التآخي مثل البنيان ، كلاهما قابل للانتقال من حالة التماسك إلى حالة الانهيار.

---> تسمى هذه الظاهرة البلاغية بالاستعارة ،وهي مجاز علاقته المشابهة .

لاحظ ما يلي : العلاقة بين التآخي والبنيان هي المشابهة ، فقد استعرنا خاصية الهدم المرتبطة بالبنيان باعتباره مشبها به وسحبناها على المشبه وهو التآخي، ثم حذفنا احد طرفي التشبيه {البنيان/المشبه به} استنتاج : الاستعارة مجاز علاقته المشابهة ، وهي أيضا تشبيه حذف احد طرفيه .

أركان الاستعارة :

للاستعارة ثلاثة أركان : نعود إلى المثال السابق,ونحدد هده الأركان : المستعار له أي المشبه وهو التآخي ، والمستعار منه أي المشبه به وهو البنيان ، والجامع أي وجه الشبه وهو الإنتقال من حالة التماسك إلى حالة الانهيار .

ملاحظة : لابد للاستعارة من قرينة مانعة من إرادة المعنى الحقيقي للفظ المستعار . وقد تكون هده القرينة لفظية تذكر في الجملة، كما هو الشأن في المثال السابق(هدمنا) ، أو حالية تفهم من سياق الكلام ،كما في قوله تعالى :( كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور )س.إبراهيم الآية .1. شبه الكفر والضلال بالظلمات ،والهداية والإيمان بالنور ، فكلمة الظلمات والنور استعارتان لكن لا يوجد لفظ صريح يدل على دلك ، ولابد هنا من العودة إلى سياق الكلام أي إلى شروط الدعوة الإسلامية لإدراك أن الرسول (ص) اخرج الناس من الضلال إلى الهداية .

تعبئة الجدول :





القرينة



العلاقة



وضعه



المستعارمنه/المشبه به



وضعه



المستعارله/المشبه



التعبيرالمجازي





يختال ضاحكا



المشابهة



محذوف



الإنسان



مدكور



الربع



آتاك الربيع يختال ضاحكا





يتكلما



المشابهة



محذوف



الإنسان



مدكور



الضمير العائد على الربيع



كاد أن يتكلما









استنتاج : أركان الاستعارة ثلاثة : المستعار له وهو المشبه ، ثم المستعارمنه وهوالمشبه به،واللفظ المستعار المنقول من المعنى الحقيقي إلى المعنى المجازي (الجامع).الركنان الأول والثاني يسميان طرفي الاستعارة.

أنواع الاستعارة

تأمل المثال(3) : طرفا الاستعارة هما : المستعار له (المشبه) محذوف وهو الدين الحنيف ، المستعار منه( الشبه به) الذي حل محله أي الحبل مدكور، والقرينة اللفظية المانعة من إرادة المعنى الحقيقي هي لفظ الجلالة (الله) . كل استعارة صرح فيها بلفظ المشبه به أي المستعار منه تسمى استعارة تصريحية تامل المثال(4):



نوع الاستعارة



وضعه



المستعار منه/المشبه به



وضعه



المستعار له /المشبه





مكنية مكنية



محذوف



محذوف



الإنسان



الإنسان



مدكور



مدكور



الليالي الجبال









المستعار له مدكور (الليالي والجبال) – المستعار منه (الإنسان ) محذوف . ادن كل استعارة حذف منها المستعار منه (المشبه به ) تسمى استعارة مكنية .

استنتاج : تنقسم الاستعارة باعتبار طرفيها إلى نوعين :

*استعارة تصريحية ،وهي ما صرح فيها بلفظ المشبه به (المستعار له )

*استعارة مكنية ،وهي ما حذف فيها لفظ المشبه به وأشير إليه بشيء من لوازمه .



 


الطباق و المقابلة







الأمثلة :

1) قال تعالى : (لا اله إلا هو يحيي ويميت ربكم ورب آبائكم الأولين ) س.الدخان.الآية (8)

2)يقال : ( الدهر يومان : يوم لك ويوم عليك )

3)قال الشاعر : والشيب ينهض في الشباب كأنه ليل يصيح بجانبيه نهار

4)قال تعالى : ( ولا تخشوا الناس و اخشون ) س. المائدة .الآية : (44).

5)قال تعالى : ( فليضحكوا قليلا وليبكوا كثيرا )س.التوبة .الاية(83)

التحليل :

أ)الطباق :

تأمل الأمثلة الأربعة الأولى ، وستلاحظ أن كلا منها يتضمن ثنائية لفظية ، على المستوى الدلالي .

{ يحيي / يميت - لك / عليك - الشيب / الشباب - ليل / نهار - لا تخشوا / اخشون }

لاحظ طبيعة العلاقة التي تجمع بين طرفي كل ثنائية :

{ يحيي = يميت - لك = عليك - الشيب = الشباب – ليل = نهار- لا تخشون = اخشون } العلامة تدل على التضاد.

لاحظ الطبيعة المقولية لطرفي كل ثنائية :





المثال الرابع



المثال الثالث



المثال الثاني



المثال الأول









لا تخشوا



الشيب



لك



يحيي



الطرف الأول





اخشون



الشباب



عليك



يميت



الطرف الثاني





فعل



اسم



حرف



فعل



الطبيعة المقولية





تضاد



تضاد



تضاد



تضاد



العلاقة





سلب



إيجاب



إيجاب



إيجاب



نوع التضاد









تسمى هذه الظاهرة في البلاغة بالطباق

استنتاج : الطباق هو الجمع بين اللفظ وضده ، وهو نوعان : طباق إيجاب :وهو إيراد الفظين المتضادين في صيغة الإثبات. طباق سلب : وهو ما اشتمل احد ضديه على مكون النفي.

المقابلة :

لاحظ المعطى الخامس ، { فليضحكوا قليلا وليبكوا كثيرا }. التضاد هنا مركب بين أكثر من ثنائية لفظية ، عكس الطباق الذي يأتي في صورة بسيطة كما هو الشأن بالنسبة للأمثلة السابقة. لاحظ أيضا أن كل ثنائية يخضع ترتيبها للتوازي : 1 فليضحكوا -- -- - - -> 1 وليبكوا / 2قليلا ---------> 2كثيرا .

استنتاج : المقابلة هي أن يؤتى في الكلام بمعنيين أو أكثر ثم يؤتى بما يقابل ذلك على الترتيب .

تطبيق: عد إلى الصفحة (143) من الكتاب المدرسي وأنجز ما بها من تطبيقات





 

الايجاز والاطناب







ملاحظة الأمثلة:

1) قال تعالى :' أخرج منها ماءها ومرعاها ' .س.النازعات .الآية (31)

2) قال الرسول (ص) : ' إن من البيان لسحرا ' .

3) قال المتنبي : أتى الزمان بنوه في شبيبته فسرهم ، وأتيناه على الهرم

4) يأتي التضامن بالتعاون وتقديم العون والتآزر والتكافل .

5) قال تعالى :' تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر ' .س.القدر.الآية (4)

6) قال تعالى :' رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا و للمؤمنين والمؤمنات ولاتزد الظالمين إلا تبارا ' .س.نوح الآية(30). { تبارا : هلاكا ودمارا }

7) قال عز وجل : ' أمدكم بما تعلمون ، أمدكم بأنعام وبنون '. س.الشعراء.الآيتان .(132-133)

8) قال زهير بن أبي سلمى : إن الثمانين - وبلغتها - قد أحوجت سمعي إلى ترجمان

تحليل الأمثلة :

1- الإيجاز:

1.1تعريف الإيجاز:

•المثال الأول: لاحظ أن الله سبحانه وتعالى عبر في هذه الآية عن معاني كثيرة بألفاظ قليلة .كيف ذلك ؟ لاحظ انه دل بشيئين (الماء والمرعى) على جميع ما أخرجه من الأرض قوتا ومتاعا للناس،من العشب والشجر والحطب واللباس والنار والملح والماء...

استنتاج : الإيجاز هو التعبير عن المعاني الكثيرة بالألفاظ القليلة .

2.1) أنواع الإيجاز :

•لاحظ الفرق بين المثال الثاني والمثال الثالث :

- عبر الرسول(ص) عن قول بليغ بلفظ واحد هو' البيان ' وعن الأثر الذي يحدثه في المتلقي بلفظ ' السحر ' .واختصر ذلك في أوجز عبارة وأقصرها . لهذا يسمى هذا النوع : إيجاز قِصر

- بيت المتنبي يدخل في باب الإيجاز ، لأنه حذف جملة من نهاية البيت الشعري . والتقدير : ".. وأتيناه على الهرم فساءنا " . وجملة سرهم قرينة دالة على المحذوف . لهذا، يسمى هذا النوع : إيجاز حذف .

استنتاج : الإيجاز نوعان :

إيجاز قِصر : وهو ما تزيد فيه المعاني على الألفاظ من غير حذف .

إيجاز حذف : ويكون بحذف كلمة أو جملة أو أكثر ، مع وجود قرينة تدل على المحذوف .

2الإطناب :

1.2)تعريف الإطناب :

•تأمل المثال الرابع : تلاحظ انه يشتمل على جمل تتضمن مظاهر الإطناب ،وان الإطناب تحقق عن طريق المعجم، بواسطة الترادف { التعاون = التآزر = التكافل } والاشتقاق { التعاون / العون }.

1.3)الأغراض البلاغية للإطناب :

•المثال الخامس : - ذكر الخاص بعد العام . فقد خص الله سبحانه وتعالى " الروح " بالذكر وهو جبريل مع انه داخل في عموم الملائكة تكريما له وتعظيما لشانه .ففائدة الزيادة هنا التنويه بشان الخاص .

•المثال السادس :- ذكر العام بعد الخاص :والغرض من ذلك هوإفادة العموم مع ا لعناية بشان الخاص. فلفظ"لي ولوالدي" زائد في الآية لدخول معناه في عموم المؤمنين والمؤمنات . فقد ذكر مرة وحده ومرة مندرجا في العام

•المثال السابع : - الإيضاح بعد الإبهام : وهذا النوع من الإطناب يظهر المعنى في صورتين مختلفتين : أحداهما مجملة مبهمة والأخرى مفصلة موضحة . ومنه قوله تعالى " أمدكم بما تعلمون " هذه جملة مبهمة . أما قوله سبحانه " أمدكم بأنعام وبنين " ، فهي جملة مفصلة لأنها توضح ما أبهم من قبل.

•المثال الثامن : - الاعتراض : وهو أن يؤتى في الكلام أو بين كلامين بجملة أو أكثر لا محل لها من الإعراب . مثل جملة "و بلغتها " فهي جملة معترضة بين إن وخبرها ، قصد بها الشاعر الدعاء لمن يخاطبه استدرارا لعطفه.

استنتاج : الإطناب زيادة اللفظ على المعنى لفائدة ويكون بعدة أمور منها : - ذكر الخص بعد العام – ذكر العام بعد الخاص – الإيضاح بعد الإبهام – الاعتراض.................

تطبيق :

1. بين أنواع الإيجاز فيما يلي :

ا- قال تعالى :" وجاء ربك والملك صفا صفا " . س. الفجر .الآية (24).

ب- قال الرسول (ص): " المعدة بيت الداء والحمية رأس الدواء " .

2. حدد نوع الإطناب فيما يلي :

ا- قال تعالى : " فإن مع العسر يسرا ، إن مع العسر يسرا " . س. الشرح. الآيتان :(5-6)

ب- قال الله عز وجل : " حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى " . س.البقرة الآية (236).

ج- قال تعالى : " فوسوس إليه الشيطان قال يا آدم هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى ".س.طه الآية(120).


 

النصوص والتعبير و الانشاء

 

سمات الإبداع



معطيات معرفية :

1-تعريف الإبداع :

-المدلول اللغوي: الإبداع لغة اسم مصدر مشتق من أبدع أي اخترع على غير مثال .وفي القران الكريم (بديع السماوات والأرض) أي خلقهما الله سبحانه على غير مثال سابق .

-المدلول الاصطلاحي: الإبداع هو الإيجاد والخلق والابتكار. وقد عرفت الموسوعة البريطانية الإبداع على انه القدرة على إيجاد حلول لمشكلة أو أداة جديدة أو اثر فني أو أسلوب جديد..

2- عالقة الإبداع بالحضارة الإنسانية :

تتميز الحضارة الإنسانية بالعديد من الاكتشافات العلمية والتكنولوجية والآداب الرفيعة والفنون الجميلة،ويعود الفضل في ذلك إلى الإبداع .فالمخترعات العلمية والتكنولوجية تساهم في تحسين شروط حياة الإنسان . أما الفنون مثل الموسيقى والأدب والرسم والنحت و الرقص ..فهي ترهف حس الإنسان وتنمي ذوقه وتهذبه . إن الإبداع بصورة عامة وسيلة تساعد الإنسان على تطويع الطبيعة وتسخيرها لصالحه ...

3- عناصر الإبداع وخصائصه ووظائفه :

يقوم الإبداع على عناصر أساسية مثل : المبدع والعمل الإبداعي والعملية الإبداعية و الموقف الإبداعي كما يتميز بعدة خصائص نذكرمنها : التحرر من قيود الزمان والمكان ،والتجديد في الفكر،والابتكار في السلوك،والاستثمار الأمثل للطاقات العقلية في حل المشكلات التي تعترض الإنسان . وينهض الإبداع بوظائف نفسية واجتماعية وعلمية وفنية ...

ملاحظة النص :

1- إيحاء العنوان : جملة العنوان جملة اسمية تتركب من كلمتين : سمات : خبر لمبتدأ محذوف تقديره هذه ، وهي مضاف والإبداع مضاف إليه. فالعلاقة النحوية بين الكلمتين هنا علاقة إضافة . كلمة سمات على مستوى آخر جمع سمة المشتقة من فعل وسم يسم أي طبع وميز ، أما كلمة الإبداع فقد رأينا أنها تدل على الخلق والابتكار والاكتشاف ..بناء على ما سبق نلاحظ بان العنوان يحيل القارئ على الخصائص والصفات التي تميز الإبداع عن غيره من المفاهيم ..

2- تأمل الصورة وتحديد علاقتها بالعنوان : تنتمي هذه الصورة إلى فن الرسم فهي تمثل لوحة فنية . أما علاقتها بالعنوان فتتحدد من خلال تعبيرها عن شكل من أشكال الإبداع الفني

3- دلالة العنوان الذي اقتطف منه النص : الكتاب عبارة عن دراسة تهتم بتطوير السمات الإبداعية ، فتتناول موضوع الإبداع من زاوية علم النفس .

4- صياغة فرضية لقراءة النص بناء على المؤشرات السابقة : نفترض بناء على المعطيات التي توفرها لنا العناصر السابقة أن النص سيدور حول الخصائص والصفات التي تميز الإبداع منظورا إليها من زاوية علم النفس. فهم النص: استخراج الأفكار الأساسية :

1- مفهموم الإبداع : يرى الكاتب أن الإبداع هو اكتشاف لعلاقات ووظائف جديدة في صيغ إبداعية مبتكرة . توضيح : - ينفي الكاتب عن الإبداع أن يكون مجرد محاكاة أو تقليد للطبيعة .. وانه لا يشترط فيه أن تكون جميع عناصر الشيء المبتكر جديدة ، فالإبداع قد يكون جمع أو تأليف جديد لأشكال قديمة .

2- تتميز عملية الإبداع بالوحدة في جميع المجالات ( العلم والأدب )وهي وحدة تقترن بمراحل الإبداع وما يميز كل مرحلة من خصائص. توضيح : - المراحل التي توحد العملية الإبداعية وخصائص كل مرحلة : +مرحلة الإلهام أو الحدس : ترتبط بمعرفة فجائية تشرق في ذهن المبدع مثل الوحي . +مرحلة التحقق :تقترن باكتمال الإبداع وخروجه إلى حيز الوجود . +مرحلة التحضير :وهي تبدأ قبل المرحلتين السابقتين ويتم عبرها إشباع الذهن بكل ما يدور حول المشكلة من معلومات وحقائق .

3- قيمة الإبداع تتمثل في خلقه للحضارة وما عرفته من تمدن وتقدم بالإضافة إلى ما يحققه في المجال الفني من متعة وسعادة نفسية وروحية وتهذيب الأحاسيس وتنمية الأذواق والخلق والضمير..

4رغم ما قام به العلماء من محاولات لدراسة الظاهرة الإبداعية دراسة علمية دقيقة فإنهم لم يتمكنوا من معرفة كل ما يدور داخل الذات الإنسانية وما يتم من خطوات تصل بها إلى الإبداع .

5- الاستنتاج الذي توصل إليه الكاتب في نهاية النص هو أن التفكير الإبداعي كغيره من أشكال الفكر يحتاج إلى دوافع تحركه وتثيره وتشجعه وتدفع صاحبه إلى بذل الجهد والطاقة،ولابد لذلك من ظروف مواتية ومشجعة. التحليل :

1الحقول الدلالية: الحقل العلمي : الآلة البخارية - ميدان العلم – الفروض العلمية – القوانين – النظريات – الظواهر العلمية - إسحاق نيوتن – قانون الجاذبية ........ الحقل الفني : الفنان التشكيلي – لوحته الفنية – الشاعر- يكتب – شعره – مجال الأدب- ابتداع المعاني – الصيغ – الأشكال الجميلة – الشعر- الشعراء – قصائدهم - .....

2العلاقة بين الحقلين : العلاقة التي تجمع بين هذين الحقلين في النص هي وحدة الإبداع.

3التمثيل لخصائص الإبداع في النص مرة بالإيجاب ومرة بالسلب : -ليس الإبداع مجرد محاكاة.. (السلب أو النفي) – بل هو اكتشاف لعلاقات ..(إيجاب أواثبات ) ........

4 المفاصل أو المراحل المنهجية التي بنيت عليها المقالة : -الطرح : وتم تعريف مفهوم الإبداع عن طريق ما يسمى بالتفسير بالتأويل فحدد ماهية المفهوم ومدلوله تارة بالسلب وتارة بالإيجاب.وطرح في الفقرة الثانية كذلك وحدة العملية الإبداعية في المجالين العلمي والفني ... –المناقشة : بعد تعريفه لمفهوم الإبداع في بداية الفقرة الأولى لجأ إلى مناقشة صفة أو خاصية الجدة التي تميز العمل الإبداعي ....أما في الفقرة الثالثة فقد ناقش الكاتب وحدة الإبداع من خلال التركيز على أهم المراحل التي تمر منها العملية الإبداعية وخصائص كل مرحلة ... – الاستنتاج : خلص الكاتب في نهاية النص إلى أن الإبداع يحتاج صاحبه إلى حوافز ودوافع تشجعه على العطاء وبذل الجهد بالإضافة إلى وجود ظروف اجتماعية مواتية ومحفزة...

5امثلة لبعض المعطيات التاريخية والفنية والعلمية التي دعم بها الكاتب طرحه للقضية : -مخترع الآلة لم يخترع البخار ،والفنان التشكيلي لم يخترع الألوان ...والشاعر لا يخترع حروف اللغة ...... – إسحاق نيوتن لم يهتد إلى قانون الجاذبية لأنه شاهد تفاحة تسقط...

6وظيفة النص : يهيمن على النص الوظيفتان التفسيرية و الإقناعية (بالنسبة للتعليل انظر ما جاء في جواب السؤال الرابع ) 7المنهج الذي اعتمده الكاتب في بناء النص هو المنهج الاستنباطي ويمكن تعليل ذلك بكون الكاتب لجا في بداية النص إلى تعريف الإبداع وانتقل في الفقرة الثانية والثالثة إلى الحديث عن وحدة الإبداع وتطرق في الفقرة الرابعة إلى دور الإبداع في إرساء الحضارة والتمدن وفي الفقرة الخامسة أشار إلى عجز العلماء عن فك لغز الإبداع ليصل في النهاية إلى استنتاج مفاده أن الإبداع يحتاج إلى دوافع وحوافز..

8الروابط اللغوية : - روابط تفيد الإضراب :بل---->بل هو اكتشاف... –روابط تفيد الاستدراك : لكن ------> ولكن ليس من الضروري أن تكون .... –روابط تفيد الشرط :إذا -----> وإذا كانت مرحلة الإلهام....فان هناك مرحلة تحضيرية..

9استخراج بعض المشتقات المرتبطة بالإبداع وتحديد: الإبداع --->اسم مصدر/إبداعية ---->صفة منسوبة إلى الاسم الذي قبلها /المُبدّع---->اسم مفعول / المبدِع --->اسم فاعل / ابتداع ----> اسم مصدر لفعل ابتدع ....

استنتاج : - الإبداع مفهوم يعين ظاهرة ،ترتبط بالنشاط الذهني للإنسان وقدرته على الابتكار والتجديد . – يتصف الإبداع بكونه تجاوزا للمحاكاة وتأليفا بين عناصر سابقة في صورة جديدة . – تتميز مجالات الإبداع الإنساني بالتعدد لتشمل العلم والفكر والفن والسلوك... –يتصف الإبداع بالوظيفية ،إذ يتوخى تلبية الحاجات وحل المشكلات . - الإبداع عملية معقدة تحتاج مزيدا من البحث والدراسة



 

جدلية التواصل







دلالات العنوان :

•يتركب العنوان من جملة اسمية تتشكل من كلمتين تجمع بينهما علاقة الإضافة التي تقوم بإسناد لفظ جدلية للفظ التواصل ..ونلاحظ على مستوى آخران كلمة جدلية اسم مشتق من الجدل الذي يدل على الحوار وتبادل الآراء والمواقف ، وهو ما يستدعي وجود طرفين على الأقل ،يتبادلان الأخذ والعطاء .أما لفظ التواصل فقد رأينا انه يدل اصطلاحا على تبادل المعلومات والأخبار وان له مكونات من أهمها المرسل والمرسل إليه والمرجع والقناة والسنن أو الشفرة ...نستنتج من المعطيات السابقة أن عملية التواصل لا تتسم بالجمود بل هي مشحونة بحركية وتفاعل بين طرفين أو أكثر

2اختيار إحدى الفرضيات لقراءة النص :

•الكاتب يكشف عن ماهية التواصل وحقيقته .

الفهم : تجريد الأفكار الأساسية في النص :

•الفرق بين الاتصال والتواصل هو أن الأول أحادي الجانب بينما الثاني يتميز بنوع من التفاعل بين طرفين أو أكثر

• التواصل في وسائل الإعلام يتخذ شكل الإرسال والاستقبال أي استقبال الإخبار والمعلومات والأحداث قيل القيام بإعادة بثها

•مضمون التواصل في الأدب والفكر يقوم على إحداث تفاعل بينه وبين القارئ

•إقامة الإنسان لجسور التواصل في ذاته عبر ما يسمى بالحوار النفسي وهو تواصل يهدف إلى تعديل صورة الواقع أو محاكمته أو ضبط متغيراته...

•حقيقة التواصل التي انتهى إليها الكاتب في النص هي انه متعدد الجهات والمظاهر وانه يحدث بشكل متكرر ويحطم الحواجز ويقرب بين العقول ..

التحليل :

1:الحقول الدلالية الحاضرة في النص

•حقل الاتصال :إرسال من طرف واحد – بث من طرف واحد – تستخدم اللغة في اتجاه واحد – البث والإرسال – أن يصل إلينا – غرق في عزلته ..

•حقل التواصل :اللغة تواصل - نعبر بها عن مشاعرنا – نتلقى بها مشاعر الآخرين – فنعطي ونأخذ – نرسل ونستقبل – باتا ومستقبلا - حال المستقبل كذلك - لا تبث إلا ما كانت قد استقبلته - مرسلة ومستقبلة – الأدب والفكر – المفكر – التواصل مع المفكرين ................ – يهيمن على النص الحقل المرتبط بالتواصل ويمكن تفسير ذلك بطبيعة الموضوع الذي يعالجه النص

والمتمثل في العلاقة التفاعلية بين أطراف التواصل على المستويات الاجتماعية ولإعلامية والفكرية والنفسية .

2المكونات الستة التي تقوم عليها عملية التواصل :

•المرجع :العالم الخارجي الذي يجسده المرجع أو السياق أي إرجاع كل تعبير لغوي إلى ما يشير إليه خارج اللغة . وقد يعني ذلك أشياء أو عمليات أو أوضاع في الواقع . وبعبارة أخرى الواقع الذي يحال عليه المتلقي لإدراك مفهوم الرسالة ...ويمكن أن نمثل له بالنسبة للنص باعتباره خطاب يحيل على واقع خارجي يرتبط بعالم التواصل وتطوره في الواقع الإنساني ...

•المرسل أو البات : مفهوم يحيل على من يرسل الخطاب -----> الكاتب أو المتكلم في النص

•الرسالة : الخطاب أي النص هنا

•المرسل إليه : ويقصد به المتلقي الذي يتوجه إليه الكاتب بالخطاب

•القناة : مفهوم يقصد به المركز الفيزيائي لنقل الرسالة أو الوسيط الذي يتم عبره نقل السنن أو الإشارات (الهواء في حالة التواصل اللفظي) ويفسره البعض بأنه نسق من العلاقات العامة أي استعداد نفسي يربط بين المرسل والمرسل إليه........

•السنن (قواعد اللغة ) : ويطلق عليه أيضا الشفرة ( ) : وهو تلك الخاصية الأسلوبية المتعارف عليها بين المرسل والمرسل إليه ويمكن التمثيل له بالأسلوب الذي صيغ به الخطاب في النص .

3الاستدلال على الوظائف الجمالية والاجتماعية والنفسية التي يقوم التواصل بادئها :

•الوظيفة الجمالية : تواصل الروائي مع قرائه عبر بناء صورة روائية من صور التواصل في الحياة

•الوظيفة الاجتماعية : تبادل المشاعر والأفكار و الاقتراحات بين أفراد المجتمع

•الوظيفة النفسية : يمكن التمثيل لها بالحوار النفسي الذي يسمح للإنسان بالتواصل مع ذاته ...

4جرد أهم الصفات والخصائص التي تميز مفهوم التواصل في النص :

•اعتبار اللغة تواصل . • التواصل تبادل للمشاعر والأفكار والاقتراحات . • التواصل استقبال وبث للأخبار والمعلومات والأحداث . • التواصل الفكري بحث في أعماق المجتمع وكشف عن خبايا تصرفاته ومواقفه وعلاقاته وعاداته . • التواصل الأدبي يحدث تفاعلا بينه وبين القارئ . • التواصل النفسي صورة معدلة عن الواقع ....• التواصل متعدد الجهات متكرر الحدوث ..

5الخصائص الأسلوبية للنص :

ا – الأسلوب المهيمن على النص : يغلب على النص الجمل الخبرية ويعود ذلك إلى الطابع الإخباري المرتبط بوضعية المتلقي التي تختلف من فكرة لأخرى وهذا ما توضحه الجمل التالية : اللغة تواصل لا اتصال : خبر ابتدائي موجه إلى متق خلي الذهن من حكم الخبر

إنه قبل ذلك كله ينشىء صورة روائية : خبر طلبي موجه إلى متلق يراوده الشك في الحكم الذي يتضمنه الخبر.

إنه ليكسر الحواجز مهما تكن : خبر إنكاري استدعى توكيد الحكم بأكثر من أداة لان المتلقي منكر لمضمون الخبر .

ب – الدلالة الاستلزامية للجملة التالية : وأنى يتأتى له ذلك إذا لم يكن على صلة وثيقة بهذا المجتمع . الدلالة الاستلزامية : الاستبعاد .

ج – الروابط اللغوية الواردة في الفقرة الأولى :

•الربط الدلالي :

الضمائر: بينهما الضمير هما يعود على التواصل والاتصال - لحدوثه: الضمير يعود على الاتصال - أضفنا الضمير نا : يعود على ذات جماعية يمثلها الكاتب ..-. نعبر الضمير المستتر نحن : يحيل على ذات جماعية يمثلها الكاتب ...-.وتؤديه : الضمير الهاء : يعود على اللغة .....

أسماء الإشارة : كذلك : ذا اسم إشارة يحيل على التواصل . سبيل ذلك : ذا اسم إشارة يحيل على تبادل المشاعر والأفكار والاقتراحات مع الآخرين ....

الإحالة النصية : ينهما - لحدوثه – يؤديه - ذا : المحال عليه موجود داخل النص

الإحالة المقامية : أضفنا - نعير ... : المحال عليه موجود خارج النص .

•الربط المنطقي :

مبدأ التشابه : نعطي ونأخذ / نرسل ونستقبل _ المرسل باثا ومستقبلا / ويكون حال المستقبل كذلك .....

•الربط التركيبي :

الربط السببي : لان الاتصال يكفي لحدوثه ....

خلاصة : •يعتبر التواصل من ابرز المفاهيم المركزية في الحياة المعاصرة

•تقوم اللغة بدور أساسي في إحداث التواصل الإنساني •يتحدد التواصل بوصفه عملية تفاعلية تقوم على تبادل المعلومات • ينبني التواصل على مكونات من أهمها المرسل والمرسل إليه والرسالة والمرجع والقناة والسنن •يضطلع التواصل بوظائف نفسية واجتماعية وجمالية




 

الربط بين الأفكار







مهارة الربط بين الأفكار من المهارات التي تؤلف بين الجمل في نظام محكم لفقرات الموضوع وتجعل عناصرها أكثر تماسكا وتربط بينها بشكل منطقي يساعد على إبراز تسلسل الموضوع وانسجام أجزائه

نص الانطلاق: ص 94

أنشطة الاكتساب:

يتم الربط بين الأفكار بواسطة مجموعة من العمليات التي تمكن القارئ من إدراك العلاقات التي تحكم بنية ومعطيات النص . وللتعرف على عمليات الربط يجب أولا فحص مضمون النص :

-القضية التي يطرحها النص: الحداثة في الأدب

-صياغة مضمون الفقرات في عناوين دالة :

+الفقرة الأولى : المستويات المتداخلة التي تتحرك عبرها الحداثة

+الفقرة الثانية: عدم ارتباط الحداثة بزمن محدد أو مبدع محدد

+الفقرة الثالثة : علاقة الحداثة بالأصالة والمعاصرة

يمكن ملاحظة المنطق المتحكم في عملية الانتقال من فقرة إلى أخرى والتوقف عند بعض الوسائل التي وردت في أشكال مختلفة من عمليات الربط ....

1الربط الدلالي :

يقوم الربط الدلالي على الإحالة التي تعني العلاقة الدلالية المتجلية في التوافق والتطابق و تتمثل في سمات الجنس(التذكير والتأنيث) والعدد(المفرد والمثنى والجمع)والشخص (المتكلم والمخاطب والغائب)وبين عنصرين أساسين هما : المحال والمحال عليه .ومن أهم أدوات الإحالة الضمائر وأسماء الإشارة ، وهي أدوات تضمن اتساق النص وانسجام عناصره .

+استخراج الضمائر من الفقرة الأولى وتحديد الأسماء التي تحيل عليها :

تتحرك---->الحداثة /يختزل ---->المطلق /يعكس---> المطلق ........

+استخراج أسماء الإشارة وتعيين ما تحيل عليه :

لذلك ------(ذا)------->الإحالة على ما جاء في الفقرة الأولى

هذه------>الإحالة على المستويات

أنواع الإحالة:

الإحالة النصية : نسبة إلى النص وهي التي يحيل فيها الضمير أو اسم الإشارة إلى محال عليه موجود في النص : مثلا ( وبدونهما) في الفقرة الأخيرة ، الضمير( هما) يحيل على الأصالة والمعاصرة فالمحال عليه موجود في النص .....

الإحالة المقامية : نسبة إلى المقام المرتبط بالشروط التداولية للتخاطب بين المتكلم والمخاطب وهي التي يكون فيها المحال عليه خارج النص مثل(في نظرنا) في الفقرة الثالثة لان ضمير المتكلم نحن يحيل على ذات جماعية موجودة خارج النص.

استنتاج : الربط الدلالي علاقة معنوية وهو يتحقق من خلال الإحالة النصية والمقامية بواسطة الضمائر وأسماء الإشارة .

2الربط المنطقي :

يتجلى الربط المنطقي من خلال مجموعة من العلاقات التي تضمن توالد أفكار النص ومعانيه بواسطة مبادئ التضمين والسببية والتشابه

+التضمين: علاقة تربط جزءا بكل مثل: الكل--->تقوم فكرة الحداثة على وعي بحاجات الواقع الجمالية

الجزء ----->النسبي المرتبط بالواقع +المطلق الذي يختزل.....

+مبدأ السببية :علاقة تفسر نتيجة ما بسبب معين مثل :النتيجة: (وينتج عنه المحدث بكل مستوياته)

السبب :(كل هذه المستويات تتجاوب في علاقات....والإحداث في الفكر)

+مبدأ التشابه : علاقة تبرز التماثل الموجود بين عنصرين أو وضعيتين ، مثل (وبدونهما تفقد تواصلها مع تراث النوع الأدبي ومع الواقع المعيش ) ،التماثل موجود بين وضعيتين هنا : الوضعية الأولى (فقدان التواصل مع تراث النوع الأدبي) و الوضعية الثانية ( فقدان التواصل مع الواقع المعيش)

استنتاج : الربط المنطقي هو مجموعة من العلاقات العقلية التي تتجلى من خلال مبادئ التضمين والسببية والتشابه .

3الربط التركيبي : وهوالربط الذي يبني العلاقات بين الجمل بواسطة مجموعة من الروابط اللغوية مثل العطف .انظر مثلا الفقرة الأولى من نص الانطلاق .ومن أهم الروابط اللغوية التي تساعد على إقامة علاقات بين الجمل:

+الربط الزمني : ويقصد به الربط الذي يقيم علاقة بين جملة رئيسية وأخرى ثانوية بواسطة رابط دال على الزمن مثل : عندما – بينما – حينما – بعد أن – قبل أن- عقب ...........

+الربط الشرطي: يتم بواسطة رابط يحيل على الشرط ويقوم بمهمة الوصل بين جملتين مثل : إذا – لو-إن- لولا- شرط – شريطة أن.........

+الربط السببي: يربط بين جملتين بواسطة أداة دالة على السبب أو العلة مثل: لأن- ل- بسبب –لذلك.....

+الربط الغائي :يتم بواسطة روابط تفيد الغاية مثل :قصد – لأجل- بغية – بهدف.........................

+الربط الموصولي:يتم بواسطة اسم موصول يربط بين جملة رئيسية وأخرى موصولية مثل :الذي – التي – من- ما .........

استنتاج : الربط التركيبي يتم بين الجمل بواسطة العطف والزمن والشرط والسبب والغاية والوصل .

4الربط السياقي / الخطابي :

قد تقوم الروابط اللغوية بعملية ضم الجمل إلى بعضها البعض وكذلك بعملية الربط بين الفقرات ومن ابرز أنواع هذا الربط الأخير :

+الربط التما ثلي مثل : بموازاة ذلك – بشكل مماثل – وينسحب هذا على .......

+الربط التعارضي نحو : خلافا لذلك – غير أن – في المقابل ......

+الربط الإضافي مثل : إلى جوار- فضلا عن ذلك- علاوة على ذلك ......

+الربط الموضوعاتي نحو: في هذا السياق – في هذا الإطار- في هذا الصدد – في هذا الشأن .....

+الربط الاستنتاجي مثل : بناء على ذلك – تأسيسا على هذا – ارتباطا بما سبق – ونتيجة لهذا – ويترتب عن ذلك......

استنتاج : الربط السياقي يتم بين فقرات النص بواسطة روابط لغوية متنوعة الدلالة تبرز علاقة الفقرة اللاحقة بالسابقة .

تركيب : الربط آلية دلالية وتركيبية ومنطقية وسياقية تضمن اتساق النص وانسجامه بواسطة روابط متنوعة تقوم بمهمة الربط بين الجمل او الفقرات ...





 

مهارة المقارنة والاستنتاج









التمهيد : تعرفت في الدروس السابقة على مجموعة من المهارات ترتبط بتحليل الصورة أو توسيع فكرة أو الربط بين الأفكار والفقرات . ويهدف هدا الدرس إلى تنمية قدرتك على المقارنة والاستنتاج ،تكشف لك العلاقة الممكنة بين مجموعة من الأبيات من قصيدتين مختلفتين ....

أنشطة الاكتساب :

1-المقارنة : انظر النص الأول ص131والنص الثاني ص132

1-1مفهوم المقارنة :

لمباشرة عملية المقارنة لابد من الوقوف على خصائص الشكل والمضمون في نصي الانطلاق وفق الجدول التالي :



النص 2



النص 1



الأنشطة



المحاور







وصف قرية جيكور



وصف امرأة



موضوع النص



الموضوع







قيمة الجمال



قيمة الجمال



القيمة البارزة فيه



القيمة الإنسانية



المضمون





الطبيعة والإنسان



حقل الجمال والطبيعة



الحقول المهيمنة



الحقول المعجمية



الشكل





جيكور يا حفلا من نور- ياجدولا من فراشات – نام فيه الماء..-ظل كأهداب طفل.........



أنت رسم جميل-أنت روح الربيع- خطو موقع كالنشيد –حقل عمري-الجمال يرقص......



التشبيه والمجاز



الظواهر البلاغية







نظام السطر الشعري







اختلاف الحرف الأخير بين بعض الأسطر

نظام البيت الشعري جميع الأبيات تنتهي بحرف الدال





نظام البيت أم نظام السطر؟





الحرف الأخير من كل بيت أو سطر شعري







البناء









إذا تأملت هدا النشاط يمكنك أن تلاحظ وجود تشابه واختلاف بين النصين ، ويسمى هدا النوع من النشاط مقارنة. والمقارنة لا تقتصر على المجال الأدبي وحده بل تمس مختلف المجالات العلمية والفكرية والسياسية والاجتماعية...

استنتاج 1 : المقارنة نشاط منطقي ، يبين أوجه الشبه والاختلاف بين موضوعين أو نصين في مجالات مختلفة. وتشترط وجود قاعدة من البيانات المشتركة بين طرفي المقارنة .

1-2انواع المقارنة :

1-2-1المقارنة الداخلية :

قمنا في النشاطين السابقين بفحص العناصر الداخلية للنصين الشعريين على مستوى الموضوع والقيمة والمعجم والظواهر البلاغية والبناء . وتوصف هذه المقارنة بأنها مقارنة داخلية .

يمكن التمييز بين أربعة أنماط من العناصر على مستوى بنية النصين :



ع.ثابتة تغير وظيفتها



ع.ثابتة لا تغير وظيفتها



عناصر غائبة



عناصر طارئة







وحدة الوزن



قواعد النحو في اللغة العربية



نظام السطر الشعري



البيت الشعري



بنية النص1





التوزيع الجديد للتفعيلة



قواعد النحو في اللغة العربية



نظام البيت الشعري



السطر الشعري



بنية النص2









2.2.1المقارنة الخارجية :

* مقارنة بين الشروط النفسية والاجتماعية والثقافية والتاريخية التي أطرت تجربة الشاعرين:

+ الشروط النفسية :

الشابي : عانى من مرض تضخم القلب

السياب : عانى من فقد الأم والمرض ودمامة الخلقة .

الشروط الاجتماعية :

الشابي :نشا في محيط اسري ذي تقاليد علمية ....

السياب : نشا في وسط قروي ، وعانى من الفقر والتشرد بعد طرده من الوظيفة ...

الشروط الثقافية : الشابي : اطلع على عيون الشعر العربي ، وتأثر بأدباء المهجر ، وتشبع بمبادئ الحركة الرومانسية ..

السياب : انفتح على مختلف الثقافات الإنسانية . الشروط التاريخية :

الشابي :عايش مرحلة الاستعمار الفرنسي لتونس وعانى مرارة الاحتلال .

السياب : عايش أحداثا كبرى في مرحلة الأربعينات مثل نكبة فلسطين وتنامي المد القومي ..

تعتبر هذه الشروط النفسية والاجتماعية والثقافية والتاريخية هي التي أسهمت في إنتاج النصين .

استنتاج 2. المقارنة نوعان : داخلية ترتبط بعناصر البنيات المقارن بينها ، وخارجية تقترن بشروط إنتاجها.

3.1بناء المقارنة :

يمكن بناء المقارنة حسب طريقتين :

الانطلاق من البنيات ( البنيات الداخلية والبنيات الخارجية ) إلى العناصر ، ويتحقق ذلك بالانتقال من الكل إلى الجزء ، بالنسبة لكل بنية.

الانطلاق من العناصر إلى البنيات أي من الجزء إلى الكل. .

الاستنتاج :

الاستنتاج هو تركيب حصيلة عملية المقارنة ، ومن أهم إجراءاته :

تجميع معطيات المقارنة .

استخلاص عناصر التماثل والتغاير بين المقارن والمقارن به .

تقويم عملية المقارنة، وإصدار حكم عليها ، يستمد موضوعيته من دقة المقارنة

تركيب :

المقارنة إجراء يتم من خلاله بناء علاقة بين أكثر من بنية . وتنقسم من حيث النوع ، إلى مقارنة داخلية تفحص المعطيات الداخلية للبنية ، ومقارنة خارجية تفحص العوامل المساهمة في تشكلها.ويمكن معالجة معطيات المقارنة بالانطلاق من البنيات إلى العناصر، أو العكس . بينما يعد الاستنتاج تركيبا لعملية المقارنة، مما يسمح بإصدار الحكم .





 
التسامح







قيم إنسانية في الشعر العربي ص137

•التسامح لغة اسم مصدر مشتق من فعل تسامح ، الذي يفيد التساهل والموافقة وإبداء اللين . واصطلاحا هو استعداد المرء لان يترك للأخر حرية التعبير عن رأيه ولو خالفه الرأي. فالتسامح إذن دعوة إلى الحوار والإنصات وتدبير الاختلاف وقبول الأخر. والتسامح بهذا المعنى نقيض العنف والتطرف والعنصرية والتشدد وهي سلوكيات تشيع الخوف والقلق وتزرع الفتنة والتنافر مما يؤدي إلى إحداث قطيعة وعزلة بين مكونات المجتمع الواحد .وللحرص على ترسيخ قيمة التسامح والحوار والاعتراف بالغير ، تبذل المجتمعات الإنسانية اليوم جهودا كبرى لنشر ثقافة التسامح بين الأفراد والجماعات لنبذ كل ما من شانه أن يهدد أمن الفرد وتماسك المجتمع ....

النصوص لنكن أصدقاء ص138

الملاحظة :

•دلالة العنوان : يتركب عنوان القصيدة من جملة فعلية ، تتكون من عنصرين . العنصر الأول (لنكن) صيغة تدل على الأمر{ نكن : فعل مضارع مجزوم بلام الأمر}.العنصر الثاني (أصدقاء) مفعول به منصوب . الجملة تتضمن دعوة إلى قيم المحبة والتسامح ونبذ الحقد والتعصب والكراهية . ومن هنا نفترض بان النص نفسه سيكون تعبيرا عن هذه الدعوة .

الفهم :

يمكن تقسيم النص إلى أربعة مقاطع ، كل مقطع يبدأ بعبارة لنكن أصدقاء تفتتح الشاعرة كل مقطع من مقاطع النص بالدعوة إلى المحبة والتسامح . • المقطع الأول: تقرن الشاعرة دعوتها إلى التسامح في هذا المقطع بما تراه في الوجود من ضلال وضياع ينشر الحزن والكآبة ، بفعل الدمار والفناء اللذان يعمان الكون بأسره ، فلا يسمع غير أصوات الضحايا الذين يئنون تحت وطأة الحزن والتعاسة ... •المقطع الثاني: توجه الشاعرة دعوتها في هذا المقطع إلى البشر كافة وتحيل على أن عيون القضاء تنظر بدهشة واستغراب للزمن الذي يشهر سوطه في وجه الناس الذين أنهكهم التعب والأنين... •المقطع الثالث :تستمر نفس الدعوة في هذا المقطع لكن بنكهة أخرى تبشر بتحول قادم ، فالأيادي التي تفتك وتسفك دماء الأبرياء ستشعر برعشة تهز كيانها ، وستعود الحياة إلى العيون الخالية من كل إحساس وهي ترمق مواكب العبيد السوداء والقلوب أيضا سيعود إليها نبضها الإنساني ويدفعها إلى التعاطف مع صرخات الجياع .... •المقطع الرابع : تطالب الشاعرة في هذا المقطع بعقد مصالحة وصداقة مع فئات إنسانية متعددة ، عقد صداقة مع الحائرين المتعبين، والمجرمين، والأشقياء،والفقراء،والمحرومين،والأسرى،والأمم الأخرى باختلاف ألوانها وأجناسها،...

التحليل :

1)يتوزع النص حقلان دلاليان هما :



الوضع المأمول



الوضع المرفوض





أصدقاء – ستحس اختلاج الشعور – ستحس الحياة – ألف عرق جديد – ستذوب بكاء – ستذوب لتسقي........



الوجود الكئيب – الدمار- الفناء –الضحايا –الصوت الرهيب – جامدات – المتعبين – الأسى –الأنين –الدماء –تحز رقاب – الموكب الأسود –الرازحين العبيد ......











2تكثيف العنوان في عبارتين دا لتين :الحقل الأول : العنف والتطرف / الحقل الثاني: المحبة والصداقة والتضامن .

3الانزياح : هو خرق لقواعد اللغة مثل إسناد الفعل إلى غير فاعلهالحقيقي ، كما هو الشأن بالنسبة لعبارة (يمشي الدمار ) ، فالدمار ليس كائنا يمتلك القدرة على تنفيذ فعل المشي .لإزالة الغموض الذي يكتنف هذه العبارة لا بد من تأويلها بان الدمار انتشر وعم كل مكان . اختر ثلاثة نماذج من النص تمثل الانزياح ...

4)حدد الدلالات التي توحي بها هذه النماذج .

5)الوظيفة التي تضطلع بها انزياحات النص: وظيفة تعبيرية وجمالية

6)خصائص البناء والإيقاع بين القصيدة العربية القديمة والنص موضوع التحليل :



النص موضوع التحليل



القصيدة العربية القديمة





نظام السطر الشعري



نظام الشطرين المتناظرين





تنوع القافية



وحدة القافية





تنوع الروي



وحدة الروي











7) يصطلح على النمط الشعري للنص بتسميات متعددة : الشعر الحر / الشعر المعاصر / الشعر الحديث / شعر التفعيلة 8)الفائدة من تردد اللازمة الشعرية { لنكن أصدقاء } : تلعب هذه اللازمة دورا مهما على مستوى إيقاع النص ، على أساس أنها تحمل أصوات متجانسة تتكرر على رأس كل مقطع ، وتؤدي دورا يتحدد في الربط بين مقاطع النص .

9) اكتب قفرة تلخص فيها خصائص النص مضمونا وشكلا .

التقويم : حدد موقفك من دعوة الشاعرة إلى التسامح مدعما موقفك بحجج مناسبة .

استنتاج :

•التسامح قيمة إنسانية أساسية في حياة الأفراد والمجتمعات .

•تتحقق قيمة التسامح بنبذ مشاعر الحقد والإقصاء والكراهية ومد جسور التواصل داخل المجتمع الواحد وبين مختلف المجتمعات الإنسانية .

•تكمن قيمة التسامح في الإيمان بشرعية الاختلاف والإقرار بمبدأ التعايش .

•تنهض الآداب والفنون برسالة نشر وإشاعة قيم التسامح والتعبير عنها بأشكال وصيغ جمالية مختلفة



 

التضامن







•المدلول اللغوي : لفظة تضامن مشتقة من فعل تضامن وهي صيغة تفيد المشاركة والتفاعل.أما الفعل المجرد ضمن فيدل على الكفالة والالتزام .

•المدلول الاصطلاحي: يعتبر التضامن من أسمى القيم الإنسانية التي تقوم على التعاون والتآزر والتكافل. وقد يتخذ صورة لها وجهان : احدهما يرتبط بالكينونة الاجتماعية التي عبر عنها القران الكريم بقوله تعالى (وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا..)س.الحجرات الآية 30 .فالإنسان لا يستطيع بمفرده أن يوفر لنفسه كل ما يحتاج إليه من أمن وغداء للحفاظ على حياته وضمان بقائه واستمراره في الوجود ...والوجه الثاني تطوعي اختياري ويتخذ صبغة إنسانية مثل ما يحدث أثناء بعض الكوارث الطبيعية أو الصراعات الاجتماعية .وهنا يظهر التضامن في شكله الوجداني .

•مجالات التضامن: إذا كان التضامن بمعناه العام سلوكا يعبر عن وعي الناس بالمصالح المشتركة التي تجمعهم واختيارا أخلاقيا يفرض عليهم تقديم يد العون والمساعدة للآخرين فان مجالاته متعددة تتدرج من الفردي إلى الأسري ثم المجتمعي فالدولي.

•الجهات التي تمارس التضامن : قد يلجا الإنسان إلى ممارسة فعل التضامن بشكل فردي أو عبر الانتماء إلى جماعة مثل النقابات والأحزاب السياسية والمنظمات غير الحكومية سواء الوطنية أو الدولية .....

عنوان النص : أخي الإنسان ص 124

الملاحظة :

•صيغة الأسلوب الإنشائي في العنوان : وردت جملة العنوان في صيغة نداء وأداة النداء محذوفة

•المخاطب في العنوان هو: الإنسان

•علاقة الشاعر بالمخاطب في البيت الأول من المقطع الثاني: تقوم هده العلاقة على قيمة المحبة والمساواة بين الأجناس

•بناء توقع لمضمون النص: نفترض بناء على المؤشرات السابقة آن النص يمكن أن يتناول موضوعا يرتبط بالقيم الأخلاقية مثل الأخوة والمحبة والمساواة التي تسمو بالإنسان وترفعه إلى مستوى بناء حياة يسودها الخير والحب والعدل ...

الفهم :

يتشكل النص من خمسة مقاطع .كل مقطع ينتهي ببيت مشطور (البيت المشطور هو البيت الذي حذف احد شطريه ).

•المقطع الأول : يتوجه الشاعر بالخطاب للإنسان بصفة مطلقة دون اعتبار للمكان أو اللون ويحدد صلته به في فعل المصافحة التي يخفق لها القلب باعتبارها فعلا يعبر عن قيم التضامن ....

•المقطع الثاني : يشير الشاعر في هذا المقطع إلى أن حبه للإنسان لا تتحكم فيه معايير التمييز بن الناس على مستوى اللون أو الجنس ويعبر عن كرهه لمن يفرح بنشر الحقد والبغضاء بين الناس ليحول حياتهم إلى شقاء وجحيم

•المقطع الثالث : يرد الشاعر المآسي التي يعيشها الإنسان إلى الإنسان نفسه حين يسيطر عليه الحقد والطمع فيهدم كل ما هو جميل في الحياة من أخوة وسعادة

•المقطع الرابع : يقترح الشاعر في هذا المقطع بديلا للقيم المنحطة التي تهدم حياة الإنسان وهو التضامن القائم على المشاركة الوجدانية التي تتخذ عدة مظاهر بدء من البيت والطريق والعز والحب والضيم ، وبذلك يتضامن الناس ويتآزرون في لحظات الرخاء والشدة ....

•المقطع الخامس : يعبر الشاعر عن نظرته إلى مسيرة الإنسان في الحياة ويرى أن اللقاء في الدنيا بين الناس يتم بشكل عفوي ، وان عمرهم مهما طال يمر سريعا كالحلم ويخلص في النهاية إلى نتيجة هي إن مصير الإنسان واحد وهو أنه سيرحل كما جاء إلى الدنيا ....

التحليل :

•توزيع معجم النص إلى حقلين دلاليين :



حقل التضامن



حقل الإنسان





أخي – أمد يدي – صافحها – قلبي يخفق – احبك – ماساتنا – رفقا – بيتك..بيتي – عزك..عزي - حبك..حبي - تصيب..قلبي .......



العالم الوسع –المغرب-المشرق- الأبيض- الأسود- لونك-جنسك-........-أخي - الإنسان











•العلاقة بين الحقلين : علاقة تكامل

•صياغة جملة تكثف فيها دلالة المعجم تكون بديلا عن العنوان : التضامن قدر الإنسان

•مجموع الصفات والخصائص السلوكية للإنسان المتضامن :

- فعل المصافحة الذي يعبر عن التقارب والتشارك والتعارف...

– حب الإنسان لأخيه الإنسان حب لا تتحكم فيه مقاييس اللون الجنس ..

– الدعوة إلى المشاركة الوجدانية (البيت-الطريق-العز-الضيم)وتقاسم الفرح والحزن ..

•استخراج تشبيه من المقطع الأخير:



نوع التشبيه



وجه الشبه



المشبه به



الأداة



المشبه



التشبيه





مرسل+مفصل



سرعة الزوال



الحلم



مثل



درب العمر



درب العمر مثل الحلم











{ التشبيه المرسل هو الذي ذكرت فيه الأداة وضده المؤكد /المفصل هو التشبيه الذي ذكر فيه وجه الشبه وضده المجمل }

•تحليل المجاز في عبارة (أطماعنا العمياء )



العلاقة بين المعنيين



المعنى المجازي



المعنى الأصلي



لفظ المجاز





المشابهة



عدم القدرة على التمييز



عدم الإبصار



عمياء











•استخراج نموذج لكل من النداء والأمر:

-النداء : فبيتك يا أخي بيتي ...

– الأمر : أمد يدي فصافحها ...

• الوسيلة اللغوية الموظفة في تأديتهما : -النداء : أداة نداء البعيد (يا) -الأمر : صيغة فعل الأمر(صافح)

•الدلالة الإستلزامية للأمر : الالتماس لان المتكلم والمخاطب متساويان في المنزلة .

•دلالة تكرار (يا أخي الإنسان ) في نهاية كل مقطع شعري :

تأتي هده العبارة في نهاية كل مقطع لتؤكد على رابطة الأخوة التي تجمع بين الناس باعتبارها مرجعا تتأسس عليه القيم الايجابية من جهة ومرجع يمكن العودة إليه لتصحيح ما قد يصيب هده القيم من خلل.

• ما يسم الحرف الأخير من كل بيت شعري : الحرف الأخير في البيت يسمى رويا وقد جاء ساكنا.

•استنتاج :

-التضامن قيمة إنسانية تسمو بالإنسان فوق فرديته وخصوصيته الاقتصادية والاجتماعية والعرقية والدينية ..وتنفتح به على الأفق الإنساني الرحب ..

–تتأسس قيمة التضامن على مبدأ أخلاقي قوامه التشارك ومعايشة وضعية الآخرين .

–يتحقق التضامن سلوكيا بكل أفعال التآزر والمساندة الإنسانية .

–تشكل قيمة التضامن إحدى أبرز القيم التي تغنى بها الشعر العربي، وخلدتها سائر الفنون الرفيعة




 

الخطاب الإشهاري







الخطاب الإشهاري بين التقرير والإيحاء



عمراني المصطفى



هكذا يتبين من خلال تحليلنا للإرسالية الإشهارية – على المستويين التقريري والإيحائي- أن "ضبط آليات التدليل داخل عالم الصورة […] هو خطوة جبارة نحو ضبط آليات التناسل الإيديولوجي في رحم الصورة، تناسـل يقـود إلى التطبيـع وإلى التكريس وإلى التبريـر"



يقول بارت R.Barthes: "إن تطور الإشهار والصحافة الكبيرة، وتطور الراديو وفن الديكور دون أن نتعرض لبقايا عدد لا نهائي من الطقوس التواصلية، وهي طقوس المظهر الاجتماعي، يجعل تشكيل علم سيميائي مهمة أكثر استعجالا من ذي قبل".



لا جدال أن الخطاب الإشهاري يعد من الخطابات "التي تندرج ضمن الممارسة الثقافية كالخطاب الأدبي أو السينمائي أو البصري، فهو يؤثث فضاءات اليومي، ويستهلك إلى جانب الخطابات الأخرى. فإلى جانب بعده الاقتصادي-الاجتماعي المرتبط بالدعاية التجارية، يكتسي هذا الخطاب طابعا ثقافيا يتمثل في مكوناته اللغوية والأيقونية".



من هنا، فإن الحديث عن الخطاب الإشهاري يفرض التمييز بين قطبين أساسيين متباينين ومتكاملين في الآن نفسه، ويتمثلان في البعد السوسيو-اقتصادي الذي يوجد خارج الخطاب؛ والبعد الخطابي بصفته نسيجا تتشابك فيه مجموعة من العلامات وفق قواعد تركيبية ودلالية. فالمسار السوسيو-اقتصادي يمثل الإطار العام الذي تمارس داخله عملية الإشهار. و"يعطي الخطاب الإشهاري لنفسه كمهمة الإخبار عن خصائص ومميزات هذا المنتوج أو ذاك بهدف الدفع بالمتلقي إلى القيام بفعل الشراء. هذه الوظيفة "الموضوعية" تبقى وظيفته المبدئية".



وتتحكم في تكوين المسار السوسيو-اقتصادي ثلاثة عناصر:



ـ الإشهاري Le publiciste، يكون المنتوج عنده بمثابة نقطة الانطلاق لصياغة الإرسالية الإشهارية، [ويمثل] المتلقي إزاءها [الإرسالية] فاعلا إجرائيا محتملا.



ـ المستهلك Le consommateur: الفاعل الإجرائي المحتمل الذي يتحول إلى فاعل إجرائي حقيقي في حالة إقدامه على اقتناء المادة موضوع الإعلان.



ـ المنتوج Le produit هو موضوع التبادل بين المنتج والمستهلك.



أما المستوى الثاني، فهو مستوى الخطاب الذي "يفترض وجود قائل ينجز مجموعة أقوال، ومتلق […] يستقبل أساسا خطابا له مجموعة من المكونات والخصائص التي تجعل منه قارئا ومؤولا لهذا الخطاب".



ويتكون الخطاب الإشهاري من نسقين دلاليين أساسيين: النسق اللساني، والنسق الأيقوني البصري. أما النسق اللساني فتكمن أهميته بالنسبة للنسق الأيقوني، من حيث كونه يوجه القارئ نحو قراءة محددة، ويربط بين مختلف مقاطع النسق الأيقوني، لا سيما عندما يتعلق الأمر بصورة ثابتة.



إلا أن أهمية النسق اللساني تبقى رغم ذلك قاصرة أمام بلاغة الصورة وإوالياتها المتفاعلة والمؤثرة، فهي ذات التأثير في نفس المتلقي، كما تستوقف المشاهد لتثير فيه الرغبة والاستجابة، وبلغة التجربة البافلوفية (نسبة إلى بافلوف) "أمام لعاب يسيل لمجرد سماع صوت الناقوس".



ويكتسي النسق الأيقوني هذه الأهمية نظرا لوظائفه المتعددة، التي يمكن اختزالها في النقاط الآتية:



ـ أولا، الوظيفة الجمالية: ترمي إلى إثارة الذوق قصد اقتراح البضاعة.



ثانيا، الوظيفة التوجيهية: الصورة فضاء مفتوح على كل التأويلات، لهذا تكون مرفوقة في أغلب الأحيان بتعليق لغوي قد يطول أو يقصر. وفي هذا الإطار تحيلنا الصورة على قراءة النص الذي يثبت فيه الداعي أفكاره وحججه.



ثالثا، الوظيفة التمثيلية: تقدم لنا الأشياء والأشخاص في أبعادها وأشكالها بدقة تامة، الشيء الذي تعجز عنه اللغة، في كثير من الأحيان، أي أنها تبقى المرجع الأول والأخير الذي يجد فيه النص تجسيده وتقويمه، إذ أن المشاهد يغدو ويروح بين النص والصورة، ليظل باله معلقا بهذه الأخيرة.



رابعا، الوظيفة الإيحائية: الصورة تعبير يغازل الوجدان، ويغذي الأحلام، لأنها عالم مفتوح على مصراعيه لكل التأويلات والتصورات، وهي تحاور اللاوعي وتوحي بمشاعر تختلف في طبيعتها من مشاهد إلى آخر.



خامسا، الوظيفة الدلالية: إن الوظائف الأربعة الأولى تتضافر لخلق عالم دلالي معين، وهذه الدلالة تأتي نتيجة التفكير والتأمل الذي أسسته الصورة لدى المشاهد.



وداخل هذين النسقين اللساني والأيقوني، تتمظهر مجموعة من الآليات الفاعلة داخل نسيج الخطاب الإشهاري، والتي تشكل استراتيجية أساسية مشابهة لاستراتيجية المحارب، حيث تتغيى إفشال الطاقة النقدية لدى المتلقي/المشاهد، عبر استمالته لفعل الشراء. ومن بين الآليات والميكانيزمات المعتمدة في ذلك "آليات الإقناع المنطقي" وبعض الآليات الأخرى التي تستند إلى العلامات والرموز والصور التي تجد مرجعيتها في المتخيل العام للمجتمع: فإذا كان إشهار "تايد أرييل Tide Ariel" يتوسل الإقناع المنطقي من خلال إخضاع المنتوج المرغوب ترويجه إلى تجارب دقيقة تجعل منه مادة فريدة من نوعها، فإن إشهار سنطرال، حليب الأطفال" يعتمد الرمز لخلق التميز عند الفرد، ويلحقه بفئة تمثل المرجعية على المستوى الاجتماعي". ونتيجة لذلك تصبح البضاعة قنطرة على كل من يرغب في التحاق بصف الأبطال، وبالتالي الاندماج مع فئة نموذجية. وهذا ما نلاحظه أيضا بشكل جلي في الإرساليات الإشهارية التي توهم المتلقي أن بإمكانه التميز عن غيره في حالة استعمال هذا المنتوج دون غيره: كنوع السيارات، أو الصابون، أو مساحيق التجميل(*)..



ويعمد الخطاب الإشهاري، إضافة إلى هذه الآليات المعتمدة، إلى شخصنة الشيء، بأن يضفي عليه طابعا إنسانيا (إشهار رونو(5) مثلا: "أنا رونو خمسة"). والتشخيص "مفهوم إيديولوجي أساسي لمجتمع يهدف من وراء تشخيص الأشياء والمعتقدات إدماج الفرد في نمط اجتماعي معين".



ومن خدع آليات الإشهار كذلك محاولته الظهور بمظهر البراءة، وبمظهر الصديق الذي لا يحركه هاجس المنفعة (الجانب الاقتصادي)، وإنما هدفه تقديم مساعدات وخدمات. لذا غالبا ما يلجأ الإشهاري إلى المطابقة بين المرسل والمرسل إليه بتوظيف لعبة الضمائر: (من شيمنا كرم الضيافة، فلنتشبث بكرمنا؛ مع رونو نشعر بالأمان..).



وتلعب الصور البلاغية، كانزياحات عن تعبيرية متعارف عليها، دورا مهما في آفتان المتلقي، مما جعل رولان بارت يحدد البلاغة كإيحاء. "فالخطاب الإشهاري –حسب بارت- يتميز بالازدواجية التي يكون فيها التقرير الأول بكليته، على المستوى اللساني، بمثابة الدال بالنسبة للخطاب الثاني الإيحائي الذي يحيل على المدلول: جودة البضاعة، والذي يحفز المستهلك على الشراء".



لكن السؤال المطروح: لماذا لا يقتصر الإشهاري على الدعوة مباشرة إلى اقتناء منتوج معين، ببساطة؟ لأن المستوى الأول (التقريري) يعتمد في بنيته فقط على الإخبار عن المنتوج، وعن صفاته التقنية، ومدى جودته. هذه المقومات، وإن كان لها دورها الأساسي في عملية الإقناع بالتدليل على أهمية المنتوج، تبقى قاصرة على إقناع المرسل إليه.



من هنا، تفرض مسألة الإيحاء نفسها، بحيث إن الحديث عن البلاغة الإشهارية هو إلى حد بعيد حديث عن الإيحاء: الذي يعني حضور وإدماج الذاكرة السياقية في سيرورة الدلالة.



فنجاح إرسالية معينة رهين بكثافة الشحنات التي تحملها، وصورها الشاعرية الإيحائية، بحيث "تكتسي لباسا أنيقا من المعاني، وتنتقل من طبيعة مادية إلى عالم من القيم والدلالات بفضل تلك الهالة التي يضفيها عليها الإشهاري، لأنه يعرف مواطن الإغراء و"الاغترار" لدى الزبناء"، فيستعمل لذلك الاستعارة، والتشبيه المناسب، والكناية الموفقة، والأسلوب الغنائي الذي يلتزم السهولة والعذوبة، علاوة على مكونات بلاغية أخرى (بلاغة الصورة الحية، بلاغة الجسد، بلاغة الحركة، بلاغة الصوت المشكل، بلاغة الموسيقى، بلاغة الفضاء…الخ). فكل مقوم من هذه المقومات الإيحائية ببنيته الداخلية، أو في علاقته بالمقومات الأخرى، يلعب دورا مهما في تكوين وخلق صور اصطناعية، تتراءى للمتلقي باعتبارها أشياء طبيعية. من هنا يتجاوز الخطاب الإشهاري عبر آلياته المعتمدة "فعل الشراء إلى احتضان وتمثل اجتماعي لمقولات وتصورات ومسكوكات […] تتم صياغته في أشكال بلاغية سحرية، ويقدم على أنه الواقع والحقيقة".



انطلاقا من هذه الاعتبارات المشار إليها، تكمن خطورة الخطاب الإشهاري كحقل غني بإيحاءاته وأساليبه وانزياحاته في استحواذه على اهتمام معظم الفئات الاجتماعية في عصرنا الراهن، إذ يشكل مهد علم الأساطير الحديثة، وبؤرة ثقافية للحياة اليومية، وهو الشيء الذي أكده "روبير كيران" بقوله: "إن الهواء الذي نستنشقه مكون من الأوكسيجين والنيتروجين والإشهار".



من هذا المنظور تأتي مشروعية المنهج السيميائي في الكشف عن الأبعاد الإيديولوجية التي تتسرب داخل نسيج داخل نسيج الخطاب الإشهاري، أي "تحديد نمط وجود هذه الإيديولوجيا لا كجهاز مفهومي عام ومجرد، بل باعتبارها سلسلة من السلوكات البسيطة التي تتميز "ببديهيتها"، لأنها تعد جزءا من إرغامات النشاط اليومي، وهذا ما يجعلها، في غالب الأحيان، تنفلت من الدرس والمراقبة".



وبداهتها هاته هي نتاج عملية معقدة تقوم بها الأسطورة. فهي تشبه، إلى حد ما، عملية من عمليات خفة اليد، حيث تقلب الواقع، وتفرغ التاريخ، ثم تملؤها بالطبيعة (Naturalité)، وتسحب من الأشياء معناها الإنساني، بصورة تجعلها تدل على تفاهة إنسانية.



وإذا كانت الأسطورة، حسب بارت، أداة رئيسية في يد الطبقة البورجوازية لتكريس سيادتها وإيديولوجيتها، فإن دراستها كنسق سيميائي كفيل بالكشف عن حيل وخدع هذه الطبقة التي تتستر خلف الوجه الطبيعي والبديهي. فما هي إذن الأسطورة؟ وكيف تتبنين؟



الأسطورة نسق خاص في كونه ينبني انطلاقا من سلسلة سيميائية موجودة قبله: إنها نسق سيميائي من الدرجة الثانية، يحتوي الأول ويتجاوزه. فالعلاقة الرابطة بين الدال والمدلول في النسق الأول هو ما يشكل المعنى التقريري. إن هذا المعنى الأول لا يتجاوز حدود ما يسميه شارل ساندرس بيرس (CH.S.PIERCE) بالمؤول المباشر، المؤول الذي يعطي نقطة انطلاق الدلالة. ولكي يتم تجاوز هذا المستوى، علينا أن ننتقل إلى نسق سيميائي ثان، يسمى بالإيحاء. وتشكل هذه المقولة أهم أداة اعتمدها بارت في مقاربة ما يسميه بالأسطورة. فالدال الجديد (مجموعة العلامة في النسق الأول) يمكن النظر إليه من زاويتين:



أولا، كحد نهائي لنسق لساني.



ثانيا، كحد بدئي لنسق أسطوري.



فهو كحد نهائي يشكل معنى، معنى التقرير، الذي لا يتطلب سوى الشروط الأولية لعملية الإدراك المباشر القائم على التجربة المشتركة؛ وكحد بدئي سيكون شكلا، وهو كشكل يعد قالبا مفتوحا على مجموعة من الدلالات المتعددة. "إلا أن النقطة الرئيسية في كل هذا تكمن في كون الشكل لا يلغي المعنى، بل يقتصر على إفقاره وإبعاده، ويجعله رهن إشارته […] إن لعبة الاختباء الهامة هذه بين المعنى والشكل هي ما يحدد الأسطورة".



بناءا على ما سبق، يمكن القول إن وظيفة الأسطورة –حسب تصور بارت- هو تحويل المعنى إلى شكل، وداخل هذه العملية المعقدة يتم إفراغ البعد التاريخي والثقافي وتطبيعه بما يخدم مصالح الطبقة البورجوازية. ويتحدد مفهوم التطبيع Naturalisation في سيميولوجيا بارت، في تحويل العلامات من طابعها الثقافي (إنتاج يتم داخل التاريخ، أي داخل الزمنية الإنسانية) ومنحها طابعا طبيعيا (علامات توجد خارج الزمنية ولا تتأثر بها). هذا ما يجعلنا نعيش الأسطورة وكأنها كلام بريء. "والواقع أن ما يتيح للقارئ استهلاك الأسطورة استهلاكا بريئا، هو أنه لا يرى فيها نسقا سيميائيا، بل نسقا استقرائيا[…] والحال أن مستهلك الأسطورة يعتبر الدلالة نسقا من الوقائع".



من هنا تكمن خطورة الإشهار في تمرير خطابه عبر مجموعة من الصور التي يستهلكها المتلقي بشكل طبيعي، ما دام أن كل صورة من هذه الصور تقدم دائما كنسخة ميكانيكية لوضعية واقعية، الشيء الذي يجعلها تكون مغلفة بمجموعة من القيم (كالفوز، والسعادة، والحب، والأمومة، والانتماء الاجتماعي…الخ)، والتي تجد مرجعيتها في المتخيل العام للمجتمع.



من وجهة النظر هذه، تقرأ هذه الصور باعتبارها التسجيل الخالص لواقعة من الحياة اليومية. ولعل القيام بتحليل بعض الإرساليات، عبر مستوييها التقريري والإيحائي، يساعدنا على الكشف عن آليات إنتاج الأثر الإيديولوجي عبر الوحدات الصغرى التي تؤثث فضاءاتها. وسنتناول كنموذج إشهار "قهوة كوار".



إن هذه الإرسالية، على غرار الوصلات الإشهارية، تتشكل من نسقين: نسق تقريري ونسق إيحائي. الأول يتكون من الدال (مجموع الصورة)؛ والمدلول النهائي (اشربوا قهوة كوار). والثاني محتشم، وخجول، وخفي –على حد تعبير بارت- ويكمن في المدلولات التوسطية.



إن المدلول النهائي في النسق الأول يشكل الأرضية الخصبة لتجربتنا المشتركة، المحصل عليها داخل المتخيل العام للمجتمع. فلما لا يقتصر عليه الإشهاري إذن؟ ولماذا لم يقل ببساطة: "اشتروا قهوة كوار"؟ لأننا في حقيقة الأمر أمام خدعة، فالإرسالية إذا توقفت عند هذا المستوى لن تبلغ هدفها المنشود. لذا يتم تغليف المعنى الأول بسلسلة من المدلولات الإيحائية، توهم بإلغاء الجانب الاقتصادي، وذلك عبر خلق وضعية إنسانية تظهر بمظهر الطبيعة البريئة، حيث إن الصورة تكتفي بسرد قصة عادية على المشاهد/المتلقي، من خلال التركيز على استعمال "قهوة كوار". لذلك كان لزاما علينا أن ندفع هذا المعطى المباشر إلى التراجع، لاستجلاء الدلالات الإيحائية. فما من شك أن هذه الإرسالية الإشهارية –بشقيها اللغوي والأيقوني- تريد أن تقول شيئا آخر، غير ما يعطيه التقرير البخيل، وهو ما سنحاول انتشاله من تحت أنقاضه (التقرير)، وذلك بالكشف عن المدلولات التوسطية، باعتبارها البؤرة التي تتسرب من خلالها الإيديولوجيا كإيحاء.



تقدم لنا الوصلة الإشهارية "قهوة كوار" وسط وضعية إنسانية تعمل على تطبيع هذا المنتوج، من خلال تماهي المتلقي/الضحية مع هذه الوضعية، التي تتجسد أساسا في عرض وتقديم صورة حية مستقاة من البيت المغربي: صورة جد وأب وحفيد تغمرهم نشوة السعادة..



فعلى مستوى السلوك، تظهر الصورة أن العلاقة التي تربط بين الجد والأب والحفيد هي علاقة تطبعها الحميمية والاندماج: فبينما يجلس الجد على الكرسي، ويتذوق نسمة "كوار" بعد أن تيقن من جودتها، ويشاركه ابنه في نفس العمل ونفس الشعور، نجد الحفيد سرعان ما يهرول في اتجاههما، ليشاركهما فرحتهما وسعادتهما. كما أنه داخل الصورة مجموعة من الإشارات التي في تأليفها وتداخلها، تولد سلسلة من المعانم Sèmes والمدلولات الإيحائية:



فمعنم "الغنى" يتمثل أساسا في البناء العصري في المنزل، كما يظهر في لباس الجد التقليدي ولباس الأب والحفيد العصري. لذلك فإن المنتوج هنا مرتبط بشريحة اجتماعية متميزة، ما دام أن الفضاء الذي تدور فيه الأحداث ينم عن الثراء، الشيء الذي يعطي لقهوة "كوار" مكانة خاصة، مستمدة أساسا من قيمة من يستهلكها.



أما معنم "الأصالة"، فإنه يتمظهر من خلال هندسة المنزل (النقش)، ولباس الجد (جلباب والقبعة) الذي ينسجم مع الواقع المعطى لأسرة مغربية مترفة Marocanité، كما أن توظيف اللغة العربية، وحضور الجد، وهو يحمل القرآن بيده، إلى جانب الأب والحفيد لدليل على هاته الأصالة وعلى أصولها التاريخية (تعاقب الأجيال).



من هنا تكتسي قهوة "كوار" قيمتها الخاصة، وهي قيمة مستمدة من ارتباطها بالشرائح ذات الحظوة الاجتماعية، وبأصالتها وجودتها الذي يدين بها التاريخ لها، حيث تبقى شامخة أمام توالي وتعاقب الأجيال.



هكذا يتبين أن الإرسالية الإشهارية تحاول أن تخلق لنا فضاء مألوفا، حيث السعادة والحب والاستقرار والاندماج الذي تنعم به العائلة وهو استقرار مستمد أساسا من ثبات جودة المنتوج (كوار). لذلك فهو يشكل (المنتوج) حارسا أمينا لاستمرارية الالتحام في هذا الوسط الأسروي، وهو ما يقابله من جهة أخرى أصالة "كوار" وسرمديتها.



فإذا كان جوهر الوجود والموجودات هو التغير واللاثبات، فإن قهوة "كوار" تشد عن هذه القاعدة، حيث تقدم كمالك للقيم الموروثة وكحارس على المصالحة في زمن غياب الصراع بين الأجيال: مصالحة القديم مع الجديد، مصالحة الجد مع الأب والحفيد، مصالحة القيم القديمة مع أنماط الحياة الجديدة، ليصبح التشبث بالأصالة هو التشبث بالمنتوج.



من هنا تسعى الإرسالية إلى تكريس ما هو سائد.. فالدور الذي يلعبه الحفيد فيها دور هامشي، كما أن غياب المرأة عن هذا الإشهار لم يكن بريئا، بل له ما يبرره على مستوى الخطاب المراد تمريره، حيث تساهم الإرسالية في إعادة إنتاج نمط الأسرة الأبيسية في المجتمع المغربي وتأبيد قيمها













اسال لله الإيفاده لي و لك





مع تحيات

ابو رسلان

تونسي حر
عادل العيد














بحر العلوم و المتعه المفيده




 ESSERE UTILE SIGNIFICA RENDETI UTILE PER L'ALTRI FARE SAPERE IL TUO PROSSIMO QUELLO CHE SAI L'IMPORTANTE PARTECIPA: